مُهماتنا

تقود كفاءات إماراتية كافة المهمات التي تجريها وكالة الإمارات للفضاء. وتلعب المهمات دوراً مهماً في تعزيز الموارد البشرية للدولة عبر نقل المعرفة من الشركاء الدوليين، فضلاً عن زيادة المعرفة في مجال استكشاف الفضاء؛ ولا تعتبر مهمتنا إلى المريخ استثناءً!

ولن تقتصر برامج استكشاف الفضاء الإماراتية على كوكب المريخ وحده، حيث تجري عمليات تطوير برامج مماثلة أخرى، وننظر إليها باعتبارها خطوة مهمة نحو الأمام لتطوير دولتنا وشعبنا.

وتتجلى رؤيتنا في الارتقاء بمكانة دولة الإمارات العربية المتحدة بين الدول الرائدة في مجال الفضاء والاستكشافات الفضائية بحلول عام 2021.

ونتمتع بأعلى مستويات العزم والتصميم، ولدينا طموحات كبيرة، وخطة واضحة لتحقيق أهدافنا.