كلمة المدير العام

يمثل إنشاء وكالة الإمارات للفضاء نقطة تحول مهمة في مسيرة تطور البلاد عبر إقامة تكنولوجيا فضائية، وذلك باعتباره من الدوافع الجديدة لتنويع التنمية الاقتصادية. وستشكل أنشطة ومبادرات الوكالة مصدراً لفخر الوطن، وتسهم في تعزيز نشر المعرفة.

وتتجلى رؤيتنا في إطلاق مشاريع فضائية تساعد في تنمية اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة، ودعم الدراسات والتقنيات الفضائية على مختلف الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية، ومنح أفراد الشعب الإماراتي مزيداً من الفرص الطموحة للتعلم والعمل.

نود المساهمة في تنويع الاقتصاد الوطني من خلال قطاع الفضاء، وزيادة الوعي بأهمية تكنولوجيا الفضاء، وتعزيز القدرات الوطنية والترويج للاستخدام السلمي لأبحاث الفضاء. ونثق بالدعم الكبير الذي سيقدمه لنا شعب الإمارات في هذا المشروع الطموح؛ ونتطلع قدماً للعمل مع ألمع الكفاءات والمواهب لتحقيق أحلامنا والنجاح في حملاتنا.

ولتحقيق هذه الأهداف، فإننا بحاجة إلى رعاية الكفاءات المحلية وإيجاد أفراد إماراتيين ذوي قدرات تنافسية عالمية المستوى.

تمتلك دولة الإمارات العربية المتحدة عدداً من أبرز المنشآت الأكاديمية التي تعتبر المنصة الأمثل للشباب الطموح ذي الكفاءة العالية وحب المعرفة للانطلاق في التعلم والتطوير والتحول إلى قادة ورواد في قطاع الفضاء بدولة الإمارات العربية المتحدة وكلنا ثقة بأننا سنبلغ أهدافنا بالسواعد الإمارتية المبدعة.

 

سعادة الدكتور المهندس محمد الأحبابي

المدير العام

وكالة الإمارات للفضاء